شركة شاومي الصينية خارج القائمة السوداء الأمريكية أخيراً

شاومي أستطاعت الخروج من عقبة القائمة السوداء التي وضعها نظام ترامب

وافقت أخيراً الولايات المتحدة الأمريكية من رفع شركة شاومي للهواتف الذكية من القائمة السوداء للتعامل والتي وضعت في عهد دونالد ترامب.

كانت ادارة الرئيس السابق ترامب قد صنفت شاومي على أنها واحدة من عدة “شركات عسكرية صينية شيوعية” أو CCMC، وعلى أثره قامت الأدارة بادراج شركة شاومي وغيرها من الشركات الصينية الأخرى والمتخصصة في شتى المجالات في قائمة سوداء لمنع التعامل معهم.

وبذلك أصبح ثالث أكبر مصنع للهواتف عالمياً ممنوع عنه التداول من قبل المستثمرين الأمريكيين في البورصة وذلك بمنع شراء الأسهم والأوراق المالية ذات الصلة لشركة شاومي وأي شركة أخرى في التصنيف الذي صدر في نوفمبر من قبل وزارة الدفاع الأمريكية.

وقد قامت الشركة بتقديم طعناً قانونياً ضد وزارة الدفاع الأمريكية، وفي مارس ، منحت محكمة أمريكية شاومي أمرًا قضائيًا أوليًا ضد أمر القائمة السوداء ، قائلة إن الشركة “ستعاني من ضرر لا يمكن إصلاحه في شكل إصابات اقتصادية خطيرة لا يمكن إصلاحها”.

وفي يوم الثلاثاء الماضي، وافقت وزارة الدفاع على رفع شاومي من قائمة الCCMC، على أن يتفاوضان معاً حول الشروط المحددة للأمر وتزود المحكمة بـ “أمر مقترح مشترك” قبل 20 مايو.