أخبارشركات ناشئة

شراكة بين ماستركارد وأوباي لتعزيز الشمول المالي في المنطقة

أعلنت ماستركارد وأوباي OPay عن شراكة إستراتيجية لفتح التجارة الرقمية لملايين الأشخاص في جميع أنحاء الشرق الأوسط وأفريقيا.

ستمكّن الشراكة مستهلكي وتجار أوباي في المنطقة من التعامل مع العلامات التجارية والشركات في أي مكان في جميع أنحاء العالم .

بما في ذلك الجزائر والمغرب ومصر ونيجيريا وإثيوبيا وكينيا وباكستان وجنوب إفريقيا والإمارات العربية المتحدة.

وذلك من خلال حل دفع افتراضي من ماستركارد مرتبط إلى محفظة أوباي الإلكترونية.

قال ياهوي تشو ، الرئيس التنفيذي لشركة أوباي :

“بصفتنا الشركة الرائدة في مجال التكنولوجيا المالية في الشرق الأوسط وإفريقيا ، يسعدنا أن نتشارك مع ماستركارد بينما نواصل رحلتنا لتعزيز الشمول المالي .

مما يساعد على انفتاح الاقتصاد العالمي أمام المزيد من المستهلكين والشركات في جميع أنحاء الشرق الأوسط وأفريقيا .”

تتعاون ماستركارد مع أوباي لتوسيع الوصول إلى المدفوعات الرقمية ، وتمكين خدمات نمط الحياة المتعددة .

وإنشاء مسارات جديدة للشمول المالي ودعم الجيل التالي من التطبيقات الفائقة.

صرحت آمنة أجمل ، نائب الرئيس التنفيذي لتطوير السوق ، ماستركارد EEMEA:

“في ماستركارد ، ترتكز إستراتيجيتنا للابتكار على الشراكات لدعم الإدماج على نطاق واسع.

توضح شراكتنا مع أوباي التزامنا بدعم مزودي المدفوعات في جميع أنحاء العالم لإنشاء نظام دفع عالمي مترابط يستفيد منه مجموعة من المستهلكين ذوي الاحتياجات الفريدة “.

في المرحلة الأولى من هذه الشراكة ، سيستفيد عملاء أوباي من حل الدفع الافتراضي ماستركارد المرتبط بمحافظ أوباي الخاصة بهم ، للتسوق في العلامات التجارية العالمية.

الخدمة متاحة بغض النظر عما إذا كان العميل لديه حساب مصرفي أم لا.

كما يسمح لأصحاب الأعمال الصغيرة بالشراء من الموردين في الخارج والدفع باستخدام حل الدفع الافتراضي الآمن.

مقالات ذات صلة